مصرف الراجحي يطلق منتج التمويل عن طريق منصة مستقلة للسلع المحلية

أطلق مصرف الراجحي لعملائه في قطاع الشركات منتج التمويل عن طريق منصة للسلع المحلية في المملكة مقدمة من شركة النفائس الدولية في خطوة تدعم برامج التحول الوطني وتتوافق مع رؤية المملكة 2030 الهادفة الى تطوير المالية الإسلامية.

ويلبي المنتج رغبة العملاء في توفير السلع المحلية الامر الذي يعطي قيمة مضافة للمنتجات الموجودة محلياً كما يتوافق مع توجه البنك المركزي السعودي في توطين المنتجات وزيادة المحتوى المحلي الوارد وثيقة تطوير القطاع المالي، وهو أحد برامج رؤية 2030.

ويتيح المنتج للعميل البيع بنفسه مباشرة عن طريق نظام المنصة، ويمكنه كذلك توكيل المصرف بالبيع، ويتوقع ان يسهم في تنظيم وتطوير آليات العمل لدى سوق السلع المحلي للتخلص من السلبيات والتحفظات القائمة على عمليات التورق العشوائي، بما يرفع من كفاءة الأداء، ويوفر الحماية للأطراف المتعاملة.

وتتميز منصة تداول السلع المحلية بعدة مزايا أهمها إتمام العمليات من خلال وحدة تقاص مستقلة عن البائع والمشتري ولها سلطة مباشرة على السلع، وووجود جهاز رقابي مستقل، للتأكد من الوجود الفعلي للسلع وسلامة تنفيذ العمليات، وإثبات التملك الحقيقي للسلع بإصدار المستندات الدالة على ذلك من وحدة التقاص باعتبارها جهة مستقلة.

وتلتزم المنصة بمفهوم السوق المفتوحة للتأكد من انتفاء الصورية، فالمنتج قائم على مفهوم جديد وغير مطبق، وهو نقل السلع المتداولة في عمليات المرابحة في المصارف إلى السوق المفتوح وعدم إغلاقها بين الوسطاء لتكون سوقا حقيقة داعمة للاقتصاد، وتحقق الشرعية في تعاملاتها مع القضاء على مخاطر تقلبات الأسعار باعتماد مفهوم صانع السوق الذي يتولى شراء السلع عند عدم وجود مشتر لها.

ويحرص مصرف الراجحي عبر المجموعة المصرفية للشركات على تطوير خدماته المصرفية للشركات لتلبية تطلعاتهم بما يتلاءم مع احتياجاتهم العصرية التي تتطور وتنمو باستمرار وبوتيرة سريعة، ويحقق الارتقاء بقطاع مصرفية الشركات، ويواصل تقديم الحلول المبتكرة والرائدة من خلال اعتماده على بنية إلكترونية متقدمة تلبي احتياجات العملاء، مستنداً إلى فريق عمل مميز يسعى الى تطبيق مفهوم العلاقة الشاملة مع العملاء وخدمتهم بكل الوسائل وفي كافة المجالات.